أشبال الشور ثمرة المنهج الوسطي الأخلاقي

بقلم :: أحمد الملا

تعتبر مجالس الشور التربوية التي يلقيها أشبال وشباب مرجعية السيد المحقق الصرخي الحسني هي ثمرة المنهج الوسطي والأخلاقي الذي أتخذته هذه المرجعية الرسالية من أجل ترسيخ القيم والمثل الأخلاقية والدينية في نفوس وعقول الأطفال والشباب الأمر الذي انتج جيل قد تربى على تلك القيم والأسس الرصينة بالإضافة الى ما يملكونه من حصانة فكرية وأخلاقية ودينية أبعتدهم عن الإنحراف من الفتن الفكرية والعقائدية التي عصفت بالمجتمع بصورة عامة …

وهذا ما جعل من هؤلاء الأشبال والشباب هم قادة للمستقبل بالإضافة إلى كونهم قادة في الوقت الحاضر وهم القدوة، بالإضافة إلى إن تلك المجالس التربوية قد فجرت في داخل هؤلاء الأشبال والشباب القدرات والطاقات الإبداعية فإنتجت مجموعة كبيرة وواسعة من الرواديد والشعراء والبحاثين والمحاضرين ليرسموا لأنفسهم مستقبل يرزخ بالعطاء والإنتاج المثمر على مستوى الفردي والإجتماعي …

وهذه جملة من إبداعات شباب وأشبال مجالس الشور المباركة ….

لبيك لبيك يا نبي الرحمة للرادود الشاب حيدر المنصوري

https://goo.gl/y84c2k

عمري خلص وأنه انتظر للرادود الشبل محمد السبتي

https://goo.gl/FmWNj7