أنا لا أنتخب وقالوا لا جربوا الجديد ,,,الحزب المدني ,,,حمد ياسر الموسوي ذراع المالكي المالي ومؤتمن سرقاته

الجماعات التي اتت في 2003,,,,,,,2018 عملت عمل واحد صالح وهو جعلتنا نترحم على قارون وفرعون وهامان وهتلر وصدام ابن صبحه والقذافي وزين العابدين بن علي ومبارك وغيرهم لقد كفروا بالاسلام وقسما بالله لا يحملون حتى قشور الاسلام كانوا حفاة والحافي لا يملك بضعة دريهمات تكفيه ولاكن الجماعه سرقوا المليارات ولاكن  لا تكقيهم وحصلوا على كراسي لفترتين ولا تكفيهم والان بدء قانون الانتخابات الجديد ,,,,,حرف الرويس ,,,,,, وتبديل الالوان والطرابيش  الحرامي الاول المحترف ,,,,,نوري المالكي ,,,,,,,مليارات المال العام سرقها هو وعائلته وحاشيته وهنا أنبه القراء ان اقرب الناس له ومن الدرجه الاولى كان يشتغل في مطعمنا بالسيده زينب عليها السلام  في دمشق عامل تنظيف والان اصبح رجل المليارات من اين اتتك من اللي خلفوك وكنت عامل تنظيف واين الشريف بالحكومه العراقيه يقول لنا اين 400 مائة مليار اختفت واين 5 مليارات 300 مليون دولار التي سحبت من البنك المركزي لبنك الهدى واين 6 مليارات و55 مليون دولار التي يقول عنها الحرامي الكردي هوشير زيباري وووووووووووووووووو انتخب من المعممين المزيفين مقتدى الصدر وعمار الحكيم وفي كتلهم فيها البعث الصدامي والشوعي الملحد والارهابي الداعشي وقتلة الشعب العراق وهم حراميه ومن الدرجه الاولى مثل كعيدي الحرامي عمار الحكيم وهو المنافق الدجال حرامي بنك الزويه 400 مليون دولار سرقها وسلمها للحكيم ولاكن مع الاسف الذين لا يعرفون عمار الحكيم ومقتدى الصدر عليهم السكوت لانهم سوف يحاسبهم الشعب العراقي يوم القيامه لان لا من المعقول لا يعرفون من هرب محافظ البصره الى ايران ومن هناك الى استراليا اللي هربه هو عمار الحكيم خوفا من الفضيحه ويأي دستور وهل هو دستور الامام علي عليه السلام منطقة الجادريه والكراده وحدائق النجف والعقارات والقصور والفيلات تسرق وهي ملك عام هل  هي حلال على عمار الحكيم أو فيها حرف الرويس والجميع هم نفسهم فقط تغيير الاسم والطرابيش وتغيير العناوين والالوان والشعارات لا تنتخبوا وسقطوا الحكومه لكي يحكمنا شخص يعمل لله  شخص يعرف الله والله يعرفه باخلاصه