أولاد الحرام سيس العراق عمائم ودجله ومنافقون مليارات تبني دول لا خدمات بسيطه للبصرة

البصرة مرة أخرى وقبلها مرات نتكلم مع الشعب العراقي الشريف لا مع السيس أولاد الحرام منافقون سارقون دجله لا يملكون الرحمه ولا الانسانية عهر لم تربيهم البيوت الشريفه وانما أولاد شوارع مافيات في السرقه سرقوا العراق بكل ما فيه وباعوا النفط لسنوات قادمه قبل دخولنا لها………. الجمعه 21 12 2018………. استخدمت الشرطة الذخيرة الحية لتفريق محتجين في محافظة البصرة عماد العراق وممول العراق بالثروات ولاكنها في جيوب الحراميه الذين كانوا يلبسون نصف ردن ويأكلون نصف ردن ويعملون في الشوارع طلبا للقمة العيش لم يشاهدوا الدولار باعينهم واليوم المليارات مليارات البصرة في البنوك العالمية وحرمان اهلها من ماء الشرب وتوظيف اهلها وهل يحتاج لها أقمار صناعيه أو الصعود للكواكب لخمة البصرة وغيرها ومرت سنين وسنين لا يوجد رجل رشيد بين سيس العراق ومع حلول الليل اقتحم المحتجين البوابة الرئيسيه للمحيط الخارجي للمبنى الرئيسي لمجلس المحافظة  لقد نظم محتجون غاضبون بسبب الفساد مظاهرات في ثاني كبرى مدن العراق شهدت حرق ونهب مكاتب حكومية ويقول سكان البصرة انهم خرجوا للشوارع بعد تفشي الفساد وسوء الادارة مما أدى الى انهيار البنية التحتية وعدم توفر الكهرباء والمياه الصالحة للشرب