أياد علاوي يقول سوف رؤوس كبار تسقط وسياسيون قالوا كما قال

كيف تريد العراق أن يتقدم وبالرغم من الديمقراطيه والتي دمرتنا بقدر ما أستفدنا منها لأن خونة البعث لا يعرفوا الديقراطيه بل زادوا الطين بله فهم بالنهار بالبرلمان والوزارات وفي الليل مع الخونه بمنصة الفلوجه والكل شاهد المواصيل التي وصلنا لها ولاسيما السحره الذين أنقلب السحر عليهم واليوم بدئوا بمؤتمر الذل والعار في أربيل بعدما وقع الفاس بالراس وأغتصبت عوائلهم بما فيها زوجاتهم والتي حللها عالمهم السعدي بجهاد النكاح ولا نعرف كيف هذه الديقراطيه والتي لا تأتي بشيئ غير تبديل الطرابيش مما زاد الطين بله ومن سوء الى أسوء فالوزارات والبرلمان والسلطات الأخرى بيد جهله وليس لهم علم بمهنتهم والمصيبه الكبرى هي يخرج الكبار منهم وفوق غبائهم كذبهم العلني وبدون تقص لقد ظهروا  الجهله وحتما الجميع شاهدوا مثل ما شاهدنا نحن واللي فاته المشهد عليه الرجوع للأنترنيت ويعيد الكلام فقد خرج أبراهيم الأشيقر الجعفري واللي حرم الرباط والان حلله يقول وأمام الملئ بأن رؤوس سوف تسقط وخرج نوري المالكي وقال سوف رؤوس كبار تسقط وخرج باقرجبر الزبيدي وقال سوف رؤوس كبار تسقط وخرج أياد علاوي وقال سوف رؤوس كبار تسقط واخرون مثل الذي قالوه الأولون ونحن نقول لهم ألا تستحون قليلا من الله أولا ومن الناس ثانيا وهل كلامكم ضحك على أنفسكم أو على الذقون