اجتماع برئاسة وزير الأشغال و محافظ حجة لمناقشة سير العمل بمشاريع صيانة الطرق

صنعاء – عبدالحكيم الجنيد
ناقش اجتماع بصنعاء اليوم برئاسة وزير الأشغال العامة والطرق غالب مطلق ومحافظ حجة هلال الصوفي، أوضاع الطرق والجسور بالمحافظة والاستهداف الممنهج لها من قبل العدوان السعودي الأمريكي.

وفي الاجتماع أكد الوزير مطلق إستمرار الوزارة في دعم مشاريع الأشغال وسفلتة وصيانة الطرق والشوارع ومشاريع الإسكان بمحافظة حجة وبقية المحافظات رغم استمرار العدوان واستهدافه لشبكة الطرق والجسور والمنشآت العلمية والصحية والمدنية على امتداد التراب الوطني.

بدوره استعرض محافظ حجة الصعوبات التي تواجه سير العمل بالمحافظة في ظل الظروف الراهنة. .مثمنا جهود وزارة الأشغال وصندوق صيانة الطرق، ودعمهما لمشاريع الأشغال وبما من شأنه الحفاظ على شبكة الطرق والجسور ومعالجة قضايا الإنشاءات والإسكان بالمحافظة وتطوير البنية التحتية.

وأكد المحافظ الصوفي حرص قيادة المحافظة التنسيق مع وزارة الإشغال وتقديم كافة التسهيلات لما من شأنه تنفيذ المشاريع وأعمال الترميم وإصلاح الطرق وغيرها من مشاريع الإسكان والإنشاءات بالمحافظة.

وتطرق الاجتماع بحضور وكيل أول وزارة الأشغال المهندس محمد حسين الذاري ووكلاء الوزارة لقطاع الطرق المهندس عبد الوهاب الحاكم والأشغال الدكتور يحيى الشامي والإسكان المهندس قاسم عاطف والشؤون المالية والإدارية عبد الله أبو طالب، سير العمل بمشاريع الصيانة والترميم والسفلتة الجاري تنفيذها بمحافظة حجة وريفها، بالإضافة إلى قضايا الإسكان والإنشاءات والبنية التحتية بالمحافظة.

وأكد الاجتماع أهمية الحفاظ على شبكة الطرق والجسور بالمحافظة باعتبارها نقطة وصل تربط بين المحافظات الساحلية والجبلية وإيصال الإمدادات الطبية والغذائية للمحافظة ذات الكثافة السكانية وغيرها من المحافظات والمدن والمديريات.

وتطرق الاجتماع إلى مشاريع وأعمال الترميم والصيانة والسفلتة المقرر تنفيذها ضمن خطة العام الجاري بمحافظة حجة لإعادة تأهيلها وخاصة طريق “عقبة الأمان”، وشوارع المدينة وتقاطعاتها الرئيسية والفرعية، ووحدات الإسكان لذوي الدخل المحدود والمنشآت العلمية وخاصة جامعة حجة.

حضر الاجتماع الوكيل المساعد لقطاع الإسكان بوزارة الإشغال المهندس نبيل المداني والمدير التنفيذي بالمؤسسة العامة للطرق والجسور المهندس لبيب عز الدين ووكيلا محافظة حجة الدكتور عبد الملك جحاف وعلى عبد الرحمن المتوكل وعدد من المسئولين بالوزارة والمحافظة.