اختفاء خاشقجي لم يكون لغز بل فلم اوله احترام واخره قتل عكس الافلام العالميه أولها ظلم

نحن هنا لا نتكلم عن الخيال والرؤيا في المنام ومشاهدة السراب بل نحكي عن الخونه والعملاء والجبناء من رؤساء وملوك وامراء العرب الذين هم أشبه بالكلاب جبانه وتراها فقط شجاعه وتنبح عليك  عند بيتها وقرب صاحبها فالجميع سكوت وأبتلعوا ألسنتهم وهم شبيه الخرسان أو أسوء لانهم الكل في الجريمه سوا ولا فضل واحد على اخر ولذا نرى أختفاء خاشقجي وبالرغم من الدلائل الواضحه والتي كانت معروفه حتى للشخص الغريب العادي اخذت وبمرور الساعات والايام اخذت تذوب مثل ذوبان الثلج لان كل واحد يريد مصلحته واولهم ترامب أعلنها على الملئ