الاتجاه المعاكس لفيصل القاسم رغم ان احيانا نتشوق للبرنامج الا ان بعض الاحيان يصبح اسطبل

نصيحتنا هنا للصعلوك السوري الذي يبيع كل شيئ من اجل حفنة دراهم معدوده ولاكن نقول له لو تقدم الرنامج وحدك افضل من ان تقدم حمار ينهق مثل المنافق الدجال نبيل الحيدري ولا نعرف كيق استوعبت الارقام اتي طرحها وحتى فصيلته الحمير لم تتقبلها حول ايران الاسلاميه ولا نعرف من اين اتى بهذا الارقام ومن اي اسطبل وكيف تقبلها المخضرم فيصل القاسم ولم يصلح له الغلط بالرغم من ان القاسم يعلم بالغلط ولاكن على ما يبدوا يريد حشو الفقره فقرته من الاتجاه المعاكس حتى لو كانت بعيده عن الخيال