الاستاذ الصرخي يحذر …. دولة النواصب تكفـِّـر الله ورسولَه والصحابةَ!!

بقلم/ قيس المعاضيدي
بعد أن أنعم الله -عز وجل – علينا نعمة الاسلام واللطف الالهي بأن بعث لنا الانبياء والرسل ،ليخرجونا من الظلمات الى النور ،بعدما كانت البشرية تعيش بظلام دامس ذلك هو ظلام الجاهلية وهو الظلال المبين ،وكل شيء بان واتضح اصبح جليا .وبعد ذلك يأتي شخص ويجترئ ويكفّر الخالق _جل وعلا- ماذا نسمي ذلك ، او ماذا نفسر ذلك ؟!! هل هو لا يعلم .او لم تصله الرسالة السمحاء ؟! او وصلتة وحد فهمة وعبّر عنها ؟او هو ناصبي عمله تكفير كل ما من شانه مصلحة الناس .دعونا نطلع على شيء من ذلك .
2-في حديث مسلم: الجنة وصفة نعيمها وأهلها: فِي قَوْلِهِ (عَزَّ وَجَلَّ): {يَوْمَ نَقُولُ لِجَهَنَّمَ هَلِ امْتَلأْتِ وَتَقُولُ هَلْ مِنْ مَزِيدٍ}.
عنْ أَنَسِ بْنِ مَالِكٍ عَنِ النَّبِيِّ (صلى الله عليه وآله وسلّم) أَنَّهُ قَالَ: {لاَ تَزَالُ جَهَنَّمُ يُلْقَى فِيهَا وَتَقُولُ هَلْ مِنْ مَزِيدٍ حَتَّى يَضَعَ رَبُّ الْعِزَّةِ فِيهَا قَدَمَهُ فَيَنْزَوِي بَعْضُهَا إِلَى بَعْضٍ وَتَقُولُ قَطْ قَطْ بِعِزَّتِكَ وَكَرَمِكَ…}.
وفي هذا المقام نستفيد مما كتبة الاستاذ المحقق الصرخي لتوضيح ذلك ويشخص ممن هم في مقام التكفير لله- سبحانه وتعالى – حيث قال مستفهما : ]فيا ترى هل جرأ التكفيريون المارقة على الله (تعالى) فحكموا بإشراك الله وارتداد الله وكفر الله لأنه (سبحانه وتعالى) أباحَ لرسولِه الكريم زيارة قبر أمه آمنة، وزيارة قبور البقيع وشهداء أُحد (عليهم الصلاة والتسليم)، وأباحَ وأمَر المسلمين بزيارة قبر الرسول (عليه وعلى آله وصحبه الصلاة والسلام)؟؟؟!!!
وهل يا ترى أنهم يعتقدون بأنهم قد عاقبوا الله (تعالى) فجعلوه وأمروه وعاقبوه بوضع قَدَمِهِ في النار جزاءً لإباحَتِه زيارة القبور؟؟؟!!! وتعالى الله عما يقول المشبّهة المجسّمون.. وتعالى الله عما يقول المشبّهة المجسّمون.. وتعالى الله عما يقول المشبّهة المجسّمون…[ انتهى كلام الاستاذ المحقق .
يتبيّن ان يفهم كلام الله –جلت قدرته – على انه كلام ناقص او تغافل عن شيء واكد على اخر او انه يريد امر ولم يوضحه !! -تعالى الله عن ذلك فهو ناصبي مارق مقسط مظل. نحن الفقراء لله –سبحانه وتعالى- من اعطانا نعمة العقل ومن وهب لنا الحواس واعطانا من النعم التي لاتعد ولاتحصى . ألم نكن عدم واوجدنا الخالق ؟.هل نملك لأنفسنا الموت والحياة والنشور ؟ هذا في التفكّير البسيط فكيف من يدعي المراتب العليا من العلم ؟
فالمحصلة النهائية ان من يكفر الله والانبياء والصحابة ما هو الا مكابر معاند ناصبي ملعون .وفاقد العقل ويشكوا سقم الفكر وانه يعيش في ادنى مراتب العقل بعد البهائم .وكل ذلك الذي نبديه لكم وانما لكل انسان فكر فحافظوا على عقولكم من ان يلوثها النواصب المارقة والله ينجي الصالحين
.https://f.top4top.net/p_896x9het1.jpg