الاستاذ المحقق الصرخي: الحسين شعلة أنارت طريق الأجيال.

الاستاذ المحقق الصرخي: الحسين شعلة أنارت طريق الأجيال.
إن الزخم العطائي لثورة الإمام الحسين عليه السلام عطاء مستمر ودائم، على مختلف العصور والدهور والأجيال، فهي بمثابة المشعل الذي ينير الدرب للثائرين، في سبيل رسالة الحق، الرسالة الإسلامية الخالدة. وفي نفس الوقت تحرق الهياكل الوهمية المزيفة التي بنت دعائمها على عروش وكراسي من الشمع، سرعان ما تذوب بحرارة الثورة الحسينية المقدسة.
وهذا العطاء الدائم المستمر للثورة، طالما غذّى الغصون الإسلامية; حتى نمت وترعرعت ببركة ثورة أبي الشهداء الحسين الخالد. فهي كانت ولا تزال وستكون نبراساً لكل إنسان معذب ومضطهد على وجه هذه الأرض، وهي الأمل المنشود لكل الناس الخيرين، الذين يدافعون عن حقهم في العيش بسلام وأمان.
فهذه القرون تأتي وتذوب قرناً بعد قرن، كما تذوب حبة الملح في المحيط. وهذا الحسين اسمه باق في القلوب وفي الأفكار والضمائر، فهو أكبر من القرون وأكبر من الزمن; لأنّه عاش لله، وجاهد في سبيله، وقتل في رضوانه. فهو مع الله والله معه، ومن كان الله معه فهو باق
بالاضافة لما اشار اليه السيد الاستاذ المحقق الصرخي
الحسين شعلة أنارت طريق الأجيال
إنّ ثورة الإمام الحسين (عليه السلام) شعلة أنارت طريق الأجيال ، أحيت الضمائر والعقول ، لتخلصها من العبودية والاستبداد والخضوع والخنوع للظالم الجائر ، لتعيش الخير والصلاح والأمن والأمان ، في ظل قانون إلهي عبّده لنا الإمام الحسين (عليه السلام) ، بتضحيته بكل شيء،
وكما قال المرجع الصرخي :
ولنسأل أنفسنا عن الأمر والنهي الفريضة الإلهية التي تحيا بها النفوس والقلوب والمجتمعات هل تعلمناها على نهج الحسين ((عليه السلام)) ؟ وهل عملنا بها وطبقناها على نهج الحسين الشهيد وآله وصحبه الأطهار ((عليهم السلام))؟.فلو كان الإمام الحسن (عليه السلام ) في عصر الإمام الحسين (عليه السلام ) لفعل الإمام الحسن نفس الفعل ولقاد الثورة ضد الطاغية يزيد.
https://e.top4top.net/p_665cjg001.png
ان ثورة الامام الحسين ثورة اصلاحية
….علي البيضاني

http://www8.0zz0.com/2017/10/29/20/803808635.jpg
=