الاستخبارات الاميركيه تعيين اللواء صلاح قوش رئيس جهاز مخابرات بدل الدكتاتور السوداني عمر البشير

قال موقع انتلجنس أونلاين وفقا لتقرير سري من سفارة دولة خليجية في واشنطن ان الحكومة السودانية تتعاون مع وكالة الاستخبارات الاميركية وتزودها بالمساعدة القيمة في الحصول على معلومات استخباريه عن حركة الشباب في الصومال وعن ليبيا والاخوان المسلمين بشكل عام اذا امريكا قضت على الاحتجاجات الشعبيه والتي تريد اسقاط النظام الدكتاتوري الارهابي لعمر البشير ولاكن هذا لا يكفي اميركا واطماعها تفوق ذلك واستخباراتها اقوى من استخبارات السودان فان وكالة الاستخبارات الاميركيه تتابع حركة الاحتجاجات بالسودان وفي الوقت الذي تشعر بأن هذه الاحتجاجات ستضعف موقف عمر البشير فانها ستعمل على تسريع رحيله واستبداله برئيس جهاز المخابرات والأمن الوطني اللواء صلاح عبد الله محمد صالح الملقب صلاح قوش