الحشد الشعبي والفرق بينه وبين المليشيات التابعه لجماعات أو أحزاب

يجب التوضيح والتمييز بين “المليشيات” التابعة لجماعات أو أحزاب وبين “الحشد الشعبي” الذي هو استجابة ضمير الشعب ووجدانه لفتوى المرجعية للجهاد الكفائي في ظرف استثنائي خطير لدعم قواتنا المسلحة التي كانت في اضعف حال ومشتتة وكان الداعشيون والبعثيون الصداميون قاب قوسين أو أدنى من دخول بغداد لولا تصدي الشعب بعناوينه المختلفة لهذه الهجمة وإنقاذ الجيش من الانهيار والهزيمة والعار! فهل هذا جزاء الإحسان أن يتنكر “المتنكرون” اليوم لهذه القوات وخلطها مع المليشيات! والدعوة إلى دفعها!! وإخراجها خارج العراق!!؟ هذه الحشود الشريفة الوطنية العراقية لم تأتي من خارج العراق وإذا كان المقصود هو بعض المستشارين من إيران فليقولوها بصراحة ويجعلوا مقابلها تواجد قوات أميركية تحتل أجزاء من العراق اليوم فهل سوف يخرجها العبيدي ومقتدى خارج العراق أم سوف يحمونهم بالحصانة… وهل جزاء الإحسان إلا الإحسان أم جزاء الإحسان بكان!!؟ حذاري من تحضيرات عودة حكم حزب البعث وزحفه إلى مفاصل الدولة والحكومة لأنه:
{{ تحرك “البعثُ” وانشقت مجددةً ** أكفان “بعث” ظننا أنهم قُبروا}} بقلم الأخ سامي عواد