الشيخ جعفر الابراهيمي وقلت فهم بعض الوكلاء

الشيخ جعفر الابراهيمي وقلت فهم بعض الوكلاء !!
_______________________________________
جاسم محمد المرياني

سمعناها كثيرا وقراناها اكثر وحفظناها عن ظهر قلب هذه الكلمات
وهي ان …
المرجعية تقف على مسافة واحدة
المجرب لايجرب
صوت المرجعية بح
المرجعية تحارب الفساد
وهي مع الشعب
والنتيجة ماذا حصل ؟
النتيجة نراها بام اعيننا فهي صارت كمن (( يريك حنظة ويبيعك شعير)) كما يقال في الدارج
هكذا تفعل معنا المرجعية !!
رب سائل يسال كيف ترينا الحنطة وتبعنا الشعير؟؟
والصورة كالتالي ….بما ان رجال الدين  ووكلائهم او معتمديهم يمثلوها او يتحدثون باسمها وعليه فان كل مايريده  نراه على لسان وكيلها او معتمدها وهو عبد المهدي الكربلائي وغيره والذي يتخذ من منبر الجمعة ليصبح مكان دلالية لبيع بضائعه التي لاتخلو من الغش فنراه يوما يحذر الناس من الساسة الفاسدين والسراق ومن جهة نراه يلتقي بهم ..
وعلى هذا الاساس فقد علت اصوات الجماهير لمعالجة هذه الحالة الغير صحية ومن تلك الاصوات التي كشفت لعبة عبد المهدي الكربلائي هو صوت الخطيب الحسيني الشيخ جعفر الابراهيمي في احدى محاضراته وخلال مقطع فيديوي يبين لنا الطريقة الخبيثة للكربلائي عندما يلتقي بساسة العهر والفساد مخالفا ادعاء المرجعية السستانية عندما تقول انها اغلقت الابواب بوجه الساسة وان هؤلاء (الساسة )ممن ينطبق عليهم مقولة المجرب لايجرب

.https://m.facebook.com/story.php?story_fbid=2016349365316374&id=100008239906655