الصهيوني محمود عباس يريد تسليم غزة للصهاينه بعدما سلم الضفه للافتراس

العميل الصهيوني والمجرم الخائن محمود عباس ما يسمى رئيس السلطه الفلسطينيه ولا نعرف رئيس على اي شيئ فالصهاينه افترست الضفه الغربيه باكملها وقطعتها اربا اربا ولم يكتفي العميل الصهيوني محمود عباس بل ينهق مثل الحمار وينبح مثل الكلاب ويقول التنسيق الامني مع الصهاينه مقدس مقدس مقدس وهو يستجدي التفاوض سواء بالسر أو العلن مع الكيان الصهيوني وأشباه رجال سلطته تقوم بتسليم الشرفاء الفلسطينيون لاسرائيل ولم يستكفون بل يسهرون على أمن المستوطنين وقمع اي نوع من المقاومه حتى السلميه منها للشعب الفلسطيني وهذه افعال السلطه المخزيه تدل على خيانة محمود عباس للشعب الفلسطيني ولم يستكفي هذا الصهيوني العميل محمود عباس بل يعاقب قطاع غزه ويريد ان يبقى تحت سلطته لتقطعه اسرائيل مثل الضفه الغربيه والدول العربيه والاسلاميه شاهدت كيف رضخت اسرائيل ولم تجرف الخان الاحمر بعدما هددت السلطه بوقف التنسيق الامني معها ونقول للعميل الصهيوني لو طبقتم الخان الاحمر بالقدس لما استرجلت اسرائيل وتحكمت بالقدس الشريف