العراق سيرته الذاتيه وفيه محاكمة العصر وموسوعة كينس العالميه بأغتصاب الموصل

ساعدك الله يا مثقف العراق وساعدكم الله يا شرفاء العراق ويا أحرار العراق ويا فقراء العراق ويا ثكالا العراق ويا يتاما العراق ويا مظلومين العراق من خونة العراق وكتله العميله والخائنه لقد نفذ صبرنا وانتهت صلاحية عقلنا فعصابات داعش الوهابيه التكفيريه الأرهابيه من أمامنا وخونة بعث صدام في البرلمان على صدورنا وجهلة وغباء الكتل الشيعيه من ورائنا والنقشبنديه والحرس الجمهوري وفدائي صدام من يسارنا ودول الجوار العميله السعوديه الوهابيه وقطر الصهيونيه وتركيا العثمانيه وسلفية الأردن التكفيريين عن يميننا والغباء مستشري كالوباء بيننا فلم نأخذ غير الكلام وبس كلام معسل وكلام بالتفاح وكلام بالموز وكلام بالعطر وبس ذهبنا لدول الجوار التي زودتنا بالأرهاب وطلبوا منا تسليم أرهابيهم مقابل شرفائنا المسجونون ظلما وجورا والأخر يريد النفط والتجاره الميسره له فأعطيناه بالرغم من أدخال داعش لنا وبالمقابل حتى حصتنا من الماء لم يعطيها والأخ أراد النفط المجاني والتجاره وأرهابيه أعطيناه فكافئنا بأقامة حفل تأبيني للمجرم المقبور الخائن صدام أبن صبحه فأين نذهب يا عراق والأشواك تجرحنا من الداخل والخارج والداخل أسوئ لأنها منا وفينا وتأكل بينا فأين نزاهتنا وأين مدعينا وأين قضائنا وأين شرفائنا وأين عقولنا وأين ضمائرنا وأين قسمنا وأين رحمتنا وأين مالنا وأين ثروتنا لقد تبخر كل شيئ ولم يبقى الى الحثالا وناقصي الضمير والحراميه ومحبين النساء والكراسي فأين وصلت محاكمة قضية البسكويت المنتهي صلاحيته وأين قضية فاجعة سبايكر والصقلاويه والسجر وأين قضية الموصل وووووووو وأنا أقول لكم يا شعب العراق قبل أن يقوله الأدعاء والنزاهه وسبق وأن قلتها للخائن أبو الشيبه البيضاء سارق عشيرة الجعفري وزير الخارجيه عندما قال سوف نحاسب المفسدين فقلنا له كذاب وألف كذاب فأنت المفسد فكيف تحاسب المفسدين وخرجوا غيرهم وجميعهم فتحوا كاسيت المسجل وقال المسجل سوف تقط رؤوس ومتى تسقط يا خونه فالكل في الهوا سوا وهل توجد مهزله بالعالم مثل التحقيق بأغتصاب الموصل المحققوون 27  شخصا حتى تضيع القضيه كخواتها وحتى نائب يرفع والاخر يكبس والاخر يخرجها بره والثاني يدخلها سهوا وهلم جرا