الكويتي ياسر الحبيب وبدعه جديده من بدع الشيرازيه

لقد قال الفاسق الفاجر الكويتي ياسر الحبيب بان أي مولود يأتي الى الدنيا يأتيه رجال أبليس فأذا كان شيعيا يبتعد عنه واذا كان غير شيعيا يأتي أبليس ويضع سبابته في دبره وعندما يكبر يصبح مأبونا واذا كانت امرأه وضع سبابته في فرجها وتصبح عاهره وعندما يولد الطفل يبكي بكاء شديدا وهنا نقول لك يا دجال يا حرامي يا ياسر الحبيب نحن شيعة أهل البيت عليهم السلام نقول لك أنت المؤبون يا حيوان ابن الحيوان لقد دمرت الشيعه بهذه الخرافات الشيرازيه ولا أعلم ماذا يتكلمون عليك الطوائف الاخرى والديانات الاخرى عندما يشاهدون هذا المقطع من الفيديو ونقول للحمار ياسر الحبيب وانت جالس في أسطبلك وبعض الحمير حوليك من الكويتيون والعراقيون وعندما يتشيع عندك من أهالي السنه أو المسيح فهم حسب كلامك هم مأبونون فكيف تعاملهم وأذا كانوا على العكس شيعه وأرتدوا فأصبحوا أما مسيح أو سنه أو ملحدون فهل يرجع لهم أبليس ليضع سبابته في دبورهم