اللي ايكول هذا سبب انسحابه من الترشيح لرأسة الوزراء, وراح معوق قزم وشلع ابو تفلة!

 وجهت مصادر مطلعة ، اليوم الاثنين ، اتهامات مباشرة للقيادي البارز في تيار الإصلاح فالح  الفياض بسرقة اموال مخصصة لعناصر الحشد الشعبي لصالح عناصر منظمة سرية انشاها قبل الانتخابات “.

وقالت المصادر في تصريح اطلعت عليها (كنوز ميديا) ،ان ” فالح الفياض  شكل منظمة في الفترة التي سبقت الانتخابات البرلمانية الأخيرة تتألف من كادر يبلغ عدده قرابة 280 شخصا ، مدعوم بتنظيمات حركية يبلغ عددها قرابة 1800 شخص “.

وأضافت  ان ” تلك المنظمة بمختلف كوادرها وتصنيفاتها ، عملت منذ تأسيسها على دعم الفياض وتشكيل تنظيمات تدعمه انتخابيآ ، وتضم كادرا اعلاميا رفيع المستوى ، مكلفين بالرصد و نشر الاخبار التي من شأنها ضرب الخصوم السياسيين “.

وبينت المصادر ان ” الفياض وبعلاقاته الخاصة قام بأضافة معظم أسماء كادر المنظمة ومعظم تنظيماتهم الى قوائم تشكيلات الحشد الشعبي ، حيث اصبحوا يستلمون رواتب ومخصصات من قبل الدولة على انهم جنود ضمن قوات ومتطوعي الحشد الشعبي “.

وتابع ان ” بعض الشخوص من الذين يقربون الفياض بعلاقات مباشرة او غير مباشرة عن طريق سياسيين بارزين ، تم تعيينهم على ملاك الدولة منهم ضمن جهاز الامن الوطني الذي يترأسه الشيخ علي الفياض”.