in

الحث على احياء النهج الفاطمي

الحث على احياء النهج الفاطمي
بقلم: سليم الحمداني
يا فاطــــــــــــمة الزهـــــــــراء، يا معدن الموعظة الحسنة ومنبع الهداية وركن الشريعة، يا من أنتِ وأبوكِ من حُلّة واحدة، يا من قلتِ عودًا وبدءًا ولم تقولي غلظًا ولم تفعلي شططًا، يا من ورثتِ من أبيكِ المصطفى – صلى الله عليه وآله وسلم – العلمَ والحلمَ و الحظّ والرحم، يا من عشتِ مصيبةَ فقده مهمومة، مهضومة، محزونة، مكروبة، كئيبة، باكية العين ومجروحة الفؤاد، يُغشى عليكِ ساعة بعد ساعة، وأنتِ تنظرين مرة إلى الحَسن -عليه السلام – وأخرى إلى الحُسين – عليه السلام – فتقولين: أين أبوكما الذي كان يكرمكما ويحملكما مرة بعد مرة؟!، يا من قال فيكِ ابن عمكِ المرتضى – عليه السلام – : أنتِ أعلم بالله وأبرّ وأتقى وأكرم وأشدّ خوفًا منه، لقد عظم فقدنا لكِ وألمّ بنا مصابكِ، ليواسينا ولدكِ المحقق الصرخي بقصاصه الصائب، من مبغضيكِ أئمة المارقة الخوارج، الذين عادوا اليوم بلباس الدواعش المهتوك، بمنهمر علمه العقائدي والتاريخي المتين الموسوم ( الدولة .. المارقة … في عصر الظهور … منذ عهد الرسول – صلى الله عليه وآله وسلم -) و( وقفات مع …. توحيد ابن تيمية الجسْميّ الأسطوريّ )، ويضع حدًّا لتمادي المذاهب الاجتماعية العالمية بصراعاتها الفكرية والسياسية على اختلاف مدى وجودها الاجتماعي في حياة الإنسان التي تخالف النظام الإسلامي النبيل الداعي إلى خلاص الإنسان من الإلحاد والانحراف والضياع في مضمون بحثه الجزيل المعنون ( ” فلسفتنا ” بأسلوب وبيان واضح ).
فكان سماحته ساعيا الى احياء التراث المحمدي الاصيل من علوم وافكار ومواقف عبر الزمن وكيف بين للامة بان النهج المحمدي الاصيل هو نهج الائمة هو نهج امير المؤمنين _عليه السلام_ ونهج جدتهم الزهراء رغم صغر عمرها الا انها عاشت المحن والمصاعب وتحملت ما تحملته من اجل الدين فمنذ بداية البعثة الميمونة في مراحلها الاولى وهي مع ابيها المصف الامتار وامها خديجة _صلوات ربي عليهم اجمعينا_ وعاشت معهم الحصار والنفي ومرت عليها المصائب تواليا وشاركت بالهجرة مع الفواطم الطاهرات وبعد استشهاد ابيه التي تعد مصيبته اكبر المصاب على قلبها المجروح ومع هذا الامور نرى الموقف الذي يعتبر دستورا خطته فاطمة الزهراء _عليها السلام_ لكل الاحرار بان تقف لك الموقف الشامخ امام الجميع وتطالب بالحق وتنصر الحق وتنتصر له بان تطالب بحق امير المؤمنين بعد تخلى عنه الجميع فان سماحة المحقق الاستاذ على هذا النهج خط لنا البحوث والقى المحاضرات القيمة التي هي بيان وتوضيح لذلك النهج نهج النصح والارشاد والتوعية والمجادلة بالحسنة وهداية الناس
أنصار المرجع الأستاذ السيد الصرخي الحسني – دام ظله –
http://file4up.net/do.php?img=4784
ــــ

ما رأيك ؟

0 نقط
Upvote Downvote

Comments

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Loading…

0

Comments

0 comments

التفسير الفلسفي للوقائع التاريخيّة

تجدد المظاهرات ضد الدكتاتور السوداني الارهابي عمر البشير