الوجوه عديدة والسعادة واحدة في الافراح؟؟!!

الوجوه عديدة والسعادة واحدة في الافراح؟؟!!
مثلما أختلفت الشعوب في معظم خصائصها التي تشمل اللغة والدين والعرق والشكل، اختلفت ايضًا مظاهر الاحتفال لديها، واتخذت وجوهًا عديدة، رغم أن السعادة واحدة، لكن يبدو أن اختلاف البشر حتى في مظاهر الاحتفال يأتي ليؤكد أن الإنسانية تأبى إلا أن يكون الاختلاف هو السمة المشتركة التي تجمع طوائفها، ففيما يحتفل العالم الإسلامي بعيد الاضحى والفطر المباركين وولادة اصحاب الرسالات بمظاهر انفردت بها عن غيرهما من شعوب العالم،
وايضا” من المناسبات الرسالية التي يحتفل بها المؤمنين ولادة الزهراء عليها السلام بنت رسول الانسانية الخاتم محمد صلى الله عليه واله وسلم
ليعرف العالم بهذه المناسبة العظيمةمن صاحبة هذه المنزلة الرفيعة ويعرف المتتبع – طريقة الشور والبندرية على الطريقة العراقية في مظاهر الفرح والحزن …..
– الشور التي تعني الحماسة والحركات حسب الفرح او الحزن
– والبندرية التي تعني الجلوس ورفع اليد حسب الفرح والحزن
لكن تبقى التقاليد الاسلامية منضبطة مهذبة بما يناسب الشريعة والاعراف
#مهرجان_الشور_الأول_لمولد_الزهراء
حفل شور وبندرية بمناسبة الولادة الميمونة للسيدة فاطمة الزهراء (عليها السلام) في مسجد وحسينية شهداء المبدأ والعقيدة / الخميس 19 جمادي الآخرة 1439 هـ الموافق الثامن من آذار 2018م
https://www.facebook.com/MSHHMC/videos/889869484471273/