طمطمها الخوارج لصالح الحاكم الأموي!!

بقلم :قيس المعاضيدي
لكل حاكم حاشية يلون له الحقائق ويقدموها حسب ما يشتهي السلطان أو الحاكم، بالفوز على ما يرمي لهم من طعام .ولعابهم يسيل لطلب المزيد .وكل إيماءاته وايحاءاته تشير بالمزيد من الطعام يلوح بأفقه الطامح بالاستيلاء على مصالح الناس وحرياتهم، والي بدورها تذهب للسراق والخونة والمتخاذلين، والجبناء وموائد الفسق والدعارة .واجنحة قصره تعج بشتى الاصناف من هؤلاء .اما من يخاف الله فهو يدخل القصر اما مكبل بالحديد واما جيئة به بليل حالك، للنيل من منزلته العلمية، لانهم جمعوا له حياة البشر وجهالتهم حتى يقوموا بذلك .ولأنه يخالف الله – سبحانه وتعالى – فقذف في قلبة النور ،وانه ينجي عبادة الصالحين من شرهم ، فيتحول جهلهم بمشيئة الخالق الى حيات ابتلعتها علمه لعبدة الصاح فلقفت ما يأفكون .فعلم الصالحون تكسر امامة عقولهم المتحجرة الملبدة بالخمر والفسوق فنطحوا رؤوسهم بجداره الصلب.
نعود الى كلامنا حول حاشية الحاكم ولكن الان لنا شاهد من التأريخ، فألياتي مستمعهم ان كان في راسه بعض معرفة الحق فلينطق ويقول ويشرح للناس مدى حقد الخوارج وحاشيتهم بطمر الحقائق ليستغلوا عقول السذج .وليعلنوا البراءة من الخوارج التميمية .وفي هذا المقام نذكر شاهد على تلك الحواشي .لنتّعظ وننبذ تلك الافكار المنحرفة .حيث ذكر المحقق الصرخي تلك الشواهد واكتشف لنا حقائق صدمت من له لب .وذلك في المحاضرة الخامسة عشرة من بحث { ما قبل المهد إلى ما بعد اللحد} بحوث تحليل موضوعي في العقائد والتاريخ الاسلامي .جاء فيه قائلا :
((كان اتباع بني أمية يقفون عند الصخرة ويطوفون حولها (لاحظ كل هذه الحقائق قد طمطمها ابن تيمية لصالح الحاكم الأموي، لصالح عبد الملك، لصالح المروانيين) وكانوا يقفون عند الصخرة ويطوفون حولها كما يطوفون حول الكعبة، (يا أتباع ابن تيمية، يا من يقلد ابن تيمية كالبهيمة التفت اقرأ خلص نفسك من نار جهنم، من السعير، من بغض أهل البيت، من بغض الصحابة، من بغض النبي، من نصب العداء لأهل الحق، أنقذ نفسك، اقرأ)) انتهى كلام المحقق الصرخي.
الا يظن اولئك الحكام انهم من خلق الخالق العظيم ،الذي ان شاء ركبهم باي صورة وانهم مبعوثون ليوم عظيم .ولكنهم عميت أبصارهم واستحوذ عليهم الشيطان وانساهم ذكر الله -سبحانه وتعالى- . اما الحاشية فليستغروا ربهم لعله يغفر لهم .ولكن الحقائق تشير انهم لا عهد لهم لانهم على سريرة حكامهم المنغمسين بالذل والهوان .
http://d.up-00.com/2018/10/154088324545641.jpg