رئيسة حركة ارادة حنان الفتلاوي ,,,,ال حك الكذاب لعتبة الباب ,,,,

الشعب العراقي يشكركي كثيرا على فضح الفاسدين والمارقين والقاسطين والخونه والحراميه والجهله وغيرهم من تدويل القاذورات ومستنقع الجراثيم وهل نقول لك ونخاطبكي بالمثل اللي يقول ,,,,,ان بعض الشر أهون ,,,,,,ولاكن كذبك في قناة الميادين في برنامج أنتخابات العراق وكان الفلسطيني كمال خلف يحاورك وكذبت عليه عندما سألك حول معرفتك بالبعثي الصدامي الارهابي الداعشي ,,,,خميس الخنجر ,,,,,قلت بانك لا تعرفيه ومعرفه سطحيه  ولاكن الفديو واعترافك بانك كنتي ظيفه عنده وأنه انسان كريم وووووووووو وقد صورتي هذا القذر حرامي وسارق أموال الشعب وقاتل وذابح العراقيين بصوره غير مباشرة بالانسان الشريف الطاهر حينما دعاكي في الاردن والعراقيون لهم حساسيه بسماع أسم الاردن أو أربيل أو الامارات وقطر لان البعثيه الصداميه مقراتهم وخيانتهم للعراق من هذه الدول وهل شفائكي الا في الاردن وهل مشافي المنطقه الخضراء لا تسطيع معالجتكي وهل نسيتي تقدم الطب في كل من ايران وتركيا فضلا عن رخصها وهل من المعقول ذهابك للاردن للقاء الارهابي الداعشي خميس الخنجر او الدواء واكذوبة مرة اخرى والبعثي الصدامي الارهابي خميس الخنجر هو او من اعترف وبايع الارهابي الداعشي ابو بكر البغدادي