,,رجال دين اخر زمن ,,التقى العبادي برجل الدين السيد حسين اسماعيل الصدر في مدينة الكاظمية لا نقطة راس السطر

رجال دين ,, صم بكم عميا لا يفقهون ,, صدق الله العلي العظيم اصبح اليوم رجال الدين رجال دين اخر زمن نظرتهم لا للاسلام بل للسيارات الفاخرة والطائرات الشخصيه وللحمايات التي تكون على اليمين والشمال وفي مقدمتهم وعند مؤخرتهم والقصور الفارهه والعيش الرغيد وضرب الثريد والدولارات ترمى باحضانهم كرمي الدولارات على رؤوس العاهرات في المراقص والملاهي وغلق شوارع المسلمين ولا ينظرون لما يجري  حولهم وما حوليهم وما يجري في بلدهم وما حل بالشعب العراقي الذي افترش الارض  والتحف السماء ونام ومعدته خاويه ولا يكتفون لهذا الحد ولا نقطة راس السطر بل يستقبلون الفاتح ومحرر العراق رئيس الوزراء حيدر العبادي كما سماه ونسى وعمت بصيرته ولم يعرف من هو اللي حرر العراق ارضا وعرضا الا هم الحشد الشعبي المقدس والتي امتلئت ارض وادي السلام في النجف الاشرف بالشهداء ونقول لرجل الدين حسين الصدر من باب اولى ان تستقبل ذوي الشهداء الذين حرروا العراق ولولاهم لكنت انت وعائلتك في خبر كان وتخدق عليهم من اموال الخمس والزكاة بدل استقبال حيدر العبادي وتصفه بالمحرر زورا وبهتانا وتقبض الدولارات التي عمت عينك وعين رجال الدين من امثالك وقد ذكر بيان لمكتب رئيس الوزراء الخميس 19 04 2018 ان السيد حسين اسماعيل الصدر في مدينة الكاظمية المقدسة وصف العبادي بانه قائد النصر الذي حرر العراق وانه يعمل من اجل العراق ووحدته واكد ان سلامة العراق وقوته وسيادته تكون بوحدته العراقيه والابتعاد عن التفرق والاختلاف ,,,,رأيت رجال الدين قد مالوا الى من عنده مال ومن ليس له مال فعنه رجال الدين قد مالوا ,,, ,,,,رأيت رجال الدين قد ذهبوا الى من عنده ذهب ومن ليس له ذهب فعنه الناس قد ذهبوا ,,,