زينب الحوراء إعلام الإمام الحسين الناطق

زينب الحوراء إعلام الإمام الحسين الناطق
ولادة السيدة المعصومة زينب الكبرى (عليها لسلام) هي ولادة المواقف والامجاد والاستمرار الى الرسالة النبوية الخالدة الخاتمة التي جاء بها جدها فخر الكائنات الرسول الاعظم الاقدس (عليه وعلى اله وصحبه افضل الصلاة والسلام ) وجهاد وتضحية ابيها الامام علي عليه السلام وامها السيدة الطاهرة الزهراء عليها السلام ومن ثم جاءت قمة التضحية والفداء والحفاظ على مبادىء الرسالة السماوية على يد اخيها الاكبر الامام الحسن عليه السلام وشهدت سمَّه على يد ائمة المارقة الخوارج ومن ثم الثورة والنهضة الحسينية الكبرى والتضحيات الجسام وحيث قادت اهم مرحلة من مراحل هذه الثورة وهي الدعاية والاعلام ونشر مظلومية اهل بيت النبوة والرسالة الامام الحسين عليه السلام واهل بيته وصحبه الابرار الى كل الامصار والبلاد الاسلامية من الكوفة والموصل في العراق وبلاد الشام و الحجاز مكة والمدينة المنورة واليوم اعاد هذه الامجاد المحقق الصرخي حيث قاد وفجر اكبر ثورة ونهضة علمية عقائدية فلسفية في اعادة كتابة التاريخ والعقائد الاسلامية من جديد بصدق وامانة وحيادية والتصدي الى كل قوى الالحاد والتكفير واعادة هيبة الاسلام المحمدي الاصيل حيث كان ميلادها نبراسًا الى المسلمين
أنتِ نبراسٌ لكلّ مؤمن وأنتِ سيدة المؤمنات
مبارك لنا ذكرى ميلاد العقيلة، مبارك ميلادكِ سيدتي الجليلة ، مبارك ونحن نستحضرها وأنتِ تنشرين صوت الحقّ في أرجاء قصور الطغاة ، سيدتي ، لقد هدمتِ صرح وشموخ العتاة ،أنتِ إعلام الحسين حين خمدت كل الأصوات ، أنتِ عقيلة الطالبيين دون منازع في المهمات ، أنتِ زينب الكبرى في العفّة والجأش والثبات ، أنتِ نبراسٌ لكلّ مؤمن وأنتِ سيدة المؤمنات ، انتصر بهتافكِ الدم الذي خُضبت به شيبة السبط في الفلوات ، قهرتِ استبداد الظالمين ونكستِ عروشهم بأبلغ العبارات، أنتِ فخرنا وقدوتنا في الثأر للمظلومين في كلّ ميقات ، فنهنئ الرسول جدّكِ المصطفى ووالدكِ المرتضى ووالدتكِ الزهراء وأهل بيتكِ الميامين عليهم أزكى الصلوات ، وكلّ من سار بنهجهم من الأمّة المسلمة لاسيّما المرجع المحقق المعاصر الصرخي قاهر فكر المارقة منتهكي أعراض الصحابة والحرمات.
5 جمادى الأولى ذكرى ولادة السيدة زينب ( عليها السلام )
https://e.top4top.net/p_751bohqn1.jpg…

 

لمزيد من التفاصيل على موقع / شبكة صوت الحرية
http://egyvoice.eu/Lnk/12658 © http://egyvoice.eu