شباب المسلم الواعد يسعون للركوب في سفينة النجاة…

إن السعي له مراتب ودرجات متعددة انَّ سعيكم لشتّى فالسعي في اللغة العربية الجري دون السريع، وعند العلماء واهل الاختصاص العمل لهدف ما والسير الحثيث لتحققه والسعي له وجودان :
1-السعي الحقيقي
2-السعي الخيالي
يوجد خير ويوجد شر سعي خير وسعي شر، نجدين أما شاكرا” وأما كفورا رحمن وشيطان،
كما اقتضت مشيئة الله ُوحكمته (..كلًّا نُّمِدُّ هَٰؤُلَاءِ وَهَٰؤُلَاءِ..)
وقد ذكر القران الكريم السعيان: ونعتذر اليكم قراءنا الاعزاء لكثرة الاستدلال بالايات القرانية ولكن للضرورة اوردتها لأننا لسنا في مقام بحث اسلامي …
*فالسعي المذموم السعي الخيالي الذي يمثل الشر وأهله ومنظومته …
ففي قضية فرعون وتعرضه لموسى عليه السلام حيث قد مثل
– فرعون السعي الخيالي ومنظومته حيث تكبر وطغى (..انا ربكم الاعلى …)و الطغيان (…اذْهَبَا إِلَىٰ فِرْعَوْنَ إِنَّهُ طَغَىٰ..)
واهله متمثلين بسحرته بقوله لهم (..قَالَ نَعَمْ وَإِنَّكُمْ لَمِنَ الْمُقَرَّبِينَ …)
ومنظومته بالترهيب بالسحر(..وَاسْتَرْهَبُوهُمْ وَجَاءُوا بِسِحْرٍ عَظِيمٍ)

ومن مصاديق السعي الخيالي عندما القى السحرة عصيهم وحبالهم (…فَإِذَا حِبَالُهُمْ وَعِصِيُّهُمْ يُخَيَّلُ إِلَيْهِ مِنْ سِحْرِهِمْ أَنَّهَا تَسْعَى..)
يخيل اليه خيال لاحقيقة (..مَا صَنَعُوا ۖ إِنَّمَا صَنَعُوا كَيْدُ سَاحِرٍ ۖ وَلَا يُفْلِحُ السَّاحِرُ حَيْثُ أَتَىٰ..)
وينطبق عليه القول القراني :
“قُلْ هَلْ نُنَبِّئُكُمْ بِالأَخْسَرِينَ أَعْمَالا* الَّذِينَ ضَلَّ سَعْيُهُمْ فِي الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَهُمْ يَحْسَبُونَ أَنَّهُمْ يُحْسِنُونَ صُنْعًا”
*ومنظومة الخير في
– السعي الحقيقي تمثلت بقصة موسى واهله ومنظومته …
النبي موسى خير ومن صنع الله (..وَاصْطَنَعْتُكَ لِنَفْسِي ..)
واهله : (..قَالَ سَنَشُدُّ عَضُدَكَ بِأَخِيكَ وَنَجْعَلُ لَكُمَا سُلْطَانًا فَلَا يَصِلُونَ إِلَيْكُمَا ۚ بِآيَاتِنَا أَنتُمَا وَمَنِ اتَّبَعَكُمَا الْغَالِبُونَ (35)..)
ومنظومته: نشر العبودية لله (..وَتِلْكَ نِعْمَةٌ تَمُنُّهَا عَلَيَّ أَنْ عَبَّدتَّ بَنِي إِسْرَائِيلَ (
ومن مصاديق السعي الحقيقي في قوله تعالى
فَأَلْقَىٰ مُوسَىٰ عَصَاهُ فَإِذَا هِيَ تَلْقَفُ مَا يَأْفِكُونَ (45) فَأُلْقِيَ السَّحَرَةُ سَاجِدِينَ (46) قَالُوا آمَنَّا بِرَبِّ الْعَالَمِينَ (47) رَبِّ مُوسَىٰ وَهَارُونَ ..)
وينطبق عليه القول القراني :
وَمَنْ أَرَادَ الْآخِرَةَ وَسَعَىٰ لَهَا سَعْيَهَا وَهُوَ مُؤْمِنٌ فَأُولَٰئِكَ كَانَ سَعْيُهُم مَّشْكُورًا (
وهذه هي قصة وصراع الخير والشر
وعندما نُصنِّف القضايا الدينية منها قضية الحق واهله ومنظومتة نجد ثورة ونهضة وقيام اهل البيت عليهم السلام كانت تمثل قمة السعي الحقيقي فعندما تعقد مجالس للذكر والتذكير بمسعاهم فهذا سعي مشكور وكلما كان السعي اكثر وله ابعاد كثيرة كان اجمل واجل واسمى فالواجب علينا نشر قضية اهل البيت والثورة الحسينية الاصلاحية ومنظومتها المتكاملة الثلاثية المتكونة من صالح ومصلح وإصلاح،
فقد ظهرت وانتشرت في الاونة الاخيرة مجالس حسينية اكثر حماسة وشجن من المجالس المعتادة لتحريك العواطف والمشاعر من خلال مجالس الشورالتي تسمى ايضا”(الردات السريعة) والبندرية الهادئة ،مزيجا” بين الحزن والالم وايقاد المشاعر والتسبيح والذكر لله للمحافظة على الدين القويم وتراث اهل البيت مثلما قالت جبل الصبر زينب عليها السلام ليزيد اسعى سعيك وناصب جهدك فوالله لن تمحو ذكرنا ولن تميت وحينا،
عن جابر (رضي الله عنه) عن النبي (صلى الله عليه وآله ..حيث قال اعظم الجهاد قول الحق عند سلطان جائر.
وسعي الامام السجاد الحقيقي في مجلس الخليفة الخيالي يزيد عندما صعد الاعواد بقوله :
(..أُعطينا ستّاً وفُضِّلْنا بسبع، أُعطينا: العلمَ والحلم والسماحة والفصاحة والشجاعة والمحبّة في قلوب المؤمنين.
فهنيئاً لِمُحبي اهل البيت ومحبي السجاد ومن سار بركبهم وفي سفينتهم …
|| انا السجاد || أداء: كرار الشمري || كلمات: داخل الجحيشي
https://www.youtube.com/watch?v=_–dROa6oYo
===