شذوذ مقتدى الصدر والجنس الثالث-خالد اليعقوبي

ها قداوي’’نشوفك حنيت لأيام كبل ’’من جنت تتوسل طلاب الحوزة’’في الأماكن والسراديب المظلمة’’وربما تدفع إلهم فلوس كاش’’من أجل أن يفوخولك الدودة اللي تحك بطيزك ليل ونهار ’’وهذا الأمر أزعج الوالد بشكل كبير’’حتى إنه أراد أن يتبرأ منك ’’لولا خوفه من شماتة الأعداء’’وإذا تنكر هذا الفعل اللوطي المشين’’فأكيد ما تنكر شهادة عباس الزيدي وأوس الخفاجي وكاظم الناصري ومحمد مصبح الوائلي وقيس الخزعلي’’اللي شافوك بعيونهم الياكلها الدود,,
وهالأيام وحسب تقارير مخابراتية دولية وإقليمية ومحلية ’’وبعلم المالكي والعبادي والناطق الرسمي باسمك المبجل المدعو صلاح العبيدي ’’كاعد تمارس لعبة الغميضلة ’’ويه شباب الإيمو’’اللي تفتح إلهم أبواب القصر الحناني ’’كل ثنين وخميس ’’بعد أن تدز زوجتك لكرايبها ’’’وتوصي الحرس والترس ’’أن يطفوا الكاميرات ’’علمود تاخذ راحتك ’’وتلعب شاطي باطي’’ولاحسيب ولارقيب’’خاصة وأنت السيد الغايد ’’’الما يتقشمر ’’’
وطاح حظج أمريكا’’’اللي خلتكم تحكمون العراق ’’’’’إنت وعماردودة ’’

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏٢‏ شخصان‏، و‏‏‏أشخاص يقفون‏ و‏لحية‏‏‏‏