شركة النفط اليمنية تدين الاستهداف المباشر والمستمر لمنشآتها

 

صنعاء – احمدالسامعي

نظم موظفي وعمال شركة النفط اليمنية وقفه أحتجاجية  أمام مبني الادارة العامة والمحطة النموذجية التي تم إستهدافها يوم السبت الموافق 26/5/2018 من قبل  قوى العدوان السعودي وحلفائه والتي راح ضحيتها الابرياء من الموظفين بالمحطة  والماره تجاوز 11 مابين شهيد وجريح

وإدانة الوقفة التدمير الكلي للبنية التحتية للمحطة الخاصة بشركة النفط التي تقوم بتزويد المرافق الحيوية والأنسانية ووسائل النقل بالمشتقات النفطية

وأوضحت الوقفة بأن شركة النفط ، شركة مدنية تعمل بمهنية عالية ، وتسعى جاهدة لإيصال المشتقات النفطية إلى كافة المناطق في انحاء الجمهورية ، ومرتبطة إرتباط مباشر بالمواطن.

وقال موظفيها انهم يدينون ويستنكرون بأشد العبارات ذلك الاستهداف المباشر لمنشآتها وفروعها بشكل دائم ، والذي لما سينتج عنه من كارثة إنسانية ، خلافاً عن الكارثة الإقتصادية والبيئية التي ستلحق بالمنطقة بالكامل مشيرة الى ان استهداف منشآت الشركة وفروعها يعبر عن رغبة حقيقة لقوات العدوان في إستهداف الحياة المدنية ، وشلها بالكامل.

ونوهت بإن شركة النفط ليست طرفاً في النزاع ، ولم تنحاز لأي طرف عسكري أو سياسي الإ إنه بالرغم من ذلك يتم إستهداف منشآتها ومرافقها بشكل دائم والذي راح ضحيتها العديد من الشهداء والجرحى من أبناء الشركة أثناء تأدية عملهم

واشارت الوقفة ان هذه الإستهدافات المتكررة للمواطنين المدنيين والمنشآت المدنية هي جريمة حرب ويعد ذلك إنتهاكاً صارخاً لمواثيق الأمم المتحدة ، وحقوق الإنسان ، والقانون الدولي ، فيما يتعلق بحماية المدنيين ، وإستهداف المنشآت المدنية.

وطالب المحتجون الأمم المتحدة ، وكافة المنظمات الإنسانية والحقوقية والمجتمعية (المحلية والدولية) ، للوقوف بشكل جاد ومسئول أمام هذه الهجمات ، وتوجيه رسالة واضحة لقوى العدوان حيال ذلك ، وتحييد المنشآت المدنية والحيوية من الصراع الدائر ، وتوجيه خطابات الإدانة للقنوات الدوليه المختصة بذلك.