صباح الخزاعي الداعشي الوهابي والبعثي الصدامي يتكلم من قناة الحوار

صباح الخزاعي بعثي صدامي معتوه وأبن شارع بنفس الوقت وقد ظهر الفاسق المتهور على قناة الحوار ببرنامج أضواء على أحداث وهذا الأرهابي لا يعرف ولا يحمل في جعبته غير قاسم سليماني وأيران والحشد الشعبي وهذا الفاسق وأبن الحرام لو كان فعلا رجلا وشريفا وعادلا لتشكر من البطل الشجاع والأنسان العفيف قاسم سليماني ومن الحشد الشعبي الأبطال الشجعان ولولاهم لأغتصبت أعراض الالاف من نسائنا ولسقطت بغداد بأيدي عصابات داعش الوهابيه وحواضنها فدائي صدام والخونه بعثية صدام قاطعي الأعناق ولا نعرف وعند جهينه الخبر اليقين فنحب أن نسأل الفاسق الداعشي صباح الخزاعي هل قاسم سليماني والحشد الشعبي أغتصبوا خواتك وتزوجوا زوجتك وهذا مستحيل وحاشا لله وهذه من أعمال داعش الوهابيه وفدائي صدام أبن صبحه الذين أغتصبوا أخواتنا في الموصل وتزوجوا المتزوجات ويا داعشي يا فاسق يا صباح الخزاعي اللي أغتصب شرفك بعثيتك وداعش الوهابيه التي تدافع عنها وأما قاسم سليماني من جمهورية أيران الأسلاميه والتي عملت مشاريع منها توليد الكهرباء مجانا في النجف الأشرف والحشد الشعبي فهم من أتباع أهل البيت وهم الذين حفظوا  ودافعوا عن العراق وشرفه وأنت يافاسق جئتم بعصابات داعش من خلال تئامركم بالاردن واليوم بأربيل