in

عادل عبد المهدي رئيس الوزراء واتصالات عاجلة مع رئيس الجمهورية حول علم كردستان

أجرى رئيس الوزراء عادل عبد المهدي اتصالات عاجلة برئيس الجمهورية برهم صالح للتوجيه بانزال علم كردستان عن الساريه الرئيسيه في مقرات حزبيه في كركوك ما يعد خرقا دستوريا وقال بيان لمكتب عبد المهدي ان الاخير اجرى اتصالات عاجلة برئيس الجمهورية برهم صالح باعتباره حامي الدستور والساهر على ضمان الالتزام به وكذلك اتصل بالقيادات السياسيه المختلفه ووجهها بانزال العلم الكردستاني من الساريه الرئيسيه في مقرات حزبيه في كركوك باعتبار هذا العمل مخالفا للدستور ونقول لكل الحمير دون استثناء واحد من سيس 2003 ولحد الان كلكم حمير فقط تنهقون وواجبكم سحب العربات لا حكم البلد فالحمار نوري المالكي هو الذي ارجع البعثيه الصداميه للعراق بعدما هربوا للاردن ودول الخليج والان تريولات من الاموال تذهب تقاعد لاهل البعثيه الصداميه في الخارج والشعب العراقي يتفقد الدينار ورغيف الخبز والحمار الثاني حيدر العبادي وبعد انهيار الاكراد وعلى رأسهم المجرم المهابادي الصهيوني والبعثي الصدامي مسعود برزاني بعد الاستفتاء وغلق مطارات الاقليم ولم يستغل الفرصه بل ساهم بتقوية الاكراد مرة ثانيه وعنطزتهم وفنطزتهم مرة اخرى وكذلك عادل عبد المهدي وغيره الذي يحتج على خرقة قماش لعصابات خونه والبعثيه الصداميه والدواعش الوهابيه الارهابيه وعلى رأسهم خميس الخنجر مع عزة الشاهبندر يتجولون في محافظات الجنوب مع حماياتهم فكلكم حمير لا تستحقون الحكم بل سحب العربات

What do you think?

0 points
Upvote Downvote

Comments

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Loading…

0

Comments

0 comments

الخوف من الخالق

هانيبال معمر القذافي وطلب من وزير العدل اللبناني الاطلاع على ملفه