عمامة مقتدى الصدر تحت اقدام الصقر المالكي-ليث المالكي


ولك قداوي بعد ما عندك لاغيرة ولاضمير ولاخجل ’’وكمت تستقبل بدارك شباب الايمو كل ثنين وخميس ’’وتمارس معهم شتى انواع الرذيلة والجنس والمداعبة ’’وبمعية عرض افلام الاكشن الهوليدية المثلية ’’على عارضة المنزل في الصالة الكبرى لاستقبال الضيوف ’’وعلى صوت موسيقي موزارتي هاديء ’’تستذكر فيه ايام الماضي الجميلة ’’حينما كنت فتى صغير تلعب بسراديب الحوزة مع اوس الخفاجي وقيس الخزعلي وصلاح العبيدي ’’وجنت تنطيهم فلوس مقابل تفويخ الدودة الشريطية الملتهبة في دبرك المكور المدبدب ’’وهذا الشي يعرفونه جميع طلاب الحوزة العلمية في ثمانينات وتسعينات القرن الماضي’’
واحنه من باب المسؤولية ’’نحذرك ’’من التمادي في هذه الافعال المشينة المخزية’’’ونذكرك بان جميع ملفاتك وصورك وافلامك الوكافية ’’في قبضة زعيم العراق الاوحد وصكارك نوري المالكي’’اللي دمرك ودمرك تيارك الشاذ المنحرف ’’’وسياتي يومك ’’مثلما اتى يوم عبد المجيد الخوئي’’اللي كتلته بدم بارد ’’حتى ما يفضحك ويفضح فعايلك الشينة ’’’
وطاح حظ امريكا اللي سوتك زعيم ’’وانت مجرد واحد ساقط وسافل’’ما تفرق بين بول البعير وبين حليب الحمير ’’’’’’

 

ربما تحتوي الصورة على: ‏شخص واحد‏