فاطمة، بمولدكِ كلّ المعارف والمفاخر تجمعت

فاطمة، بمولدكِ كلّ المعارف والمفاخر تجمعت
======================================
فاطمة، بمولدكِ كلّ المعارف والمفاخر تجمعت، وتزاحمت شفاهنا بآيات الكوثر،
فاطمة الزهراء بنت محمد بن عبد الله رسول الله(صلى الله عليه وآله وصحبه وسلم) . أمها خديجة بنت خويلد (رضوان الله تعالى عليها) ، ولدت فاطمة الزهراء يوم الجمعة 20 جمادى الآخرة في السنة الخامسة بعد البعثة النبوية بعد حادثة الإسراء والمعراج بثلاث سنوات (حسب الروايات الشيعية)، أو في السنة الخامسة قبل البعثة النبوية في مكة المكرمة، والنبي له من العمر خمسة وثلاثين عاماً (حسب روايات أهل السنة والجماعة). زوجها هو الإمام علي بن أبي طالب (عليه السلام) .
تعد فاطمة الزهراء من ضمن النساء العربيات اللآتي عُرفّن بالبلاغة والفصاحة حتى أن ابن طيفور المتوفى 280 هجرية أورد خطبها في كتابه بلاغات النساء ناقلًا عن أبي الحسين زيد بن علي بن الحسين قوله: رأيت مشايخ آل أبي طالب يروونه عن آبائهم ويعلمونه أبناءهم…[2]
بالإضافة لما تم إشارته بحقها.
فاطمة، بمولدكِ كلّ المعارف والمفاخر تجمعت، وتزاحمت شفاهنا بآيات الكوثر
…………………………………………………………………………….
سيدتي ومولاتي، إن الله عزّ وجلّ أنعم على أبيكِ بعد أن بعثه رحمة للعالمين بولادتكِ الطاهرة، فجعلكِ بضعة منه، فسطع نوركِ النبوي الأمثل، ورُفعتْ راية الحكمة الفاطمية، وتزاحمت شفاه المؤمنين والمؤمنات بآيات الكوثر، فببزوغ فجركِ زكت النفوس وتمرّغت، فصرتِ رسالة منها الفضائل نبعت، وبمولدكِ كلّ المعارف والمفاخر تجمعت، لله دركِ من أمٍّ تمسكت بالعروة الوثقى فشفعت للعالمين و بمصاب بنيها تلوعت، صرتِ بدرًا ينير سماء الأنام ، دعوتِ إلى سبيل الله بالحكمة والموعظة الحسنة وأخرستِ شقائق الشياطين، حتى صار ميلادكِ نبراسًا، ومنار عزّ للناس و به تشفعت ، هذي النفوس حيارى تنتظر ابنكِ المهدي بلهفة وحنين، في زمن عزَّ فيه الحقّ ورجاله، واشتدت حبائل الباطل على الصادقين، وبعد أن بلغت القلوب الحناجر، صار صوت ولدكِ المحقق الصرخي باسقًا، يقضّ مضاجع الظلَمة والفاسدين أئمة الفكر الداعشي الخوارج المارقة بفيض علمه النافع، فمنّا التهاني من الأعماق صادقة تفوح عشقًا وولاءً وعرفانًا.
أنصار المرجع الأستاذ الصرخي
http://www14.0zz0.com/2018/03/13/22/890377321.jpg
لفاطمة بنت محمد مكانةٌ عظيمةٌ عند المسلمين بشتى طوائفهم؛ فتجمع على أن لها شأن عند الله يفوق كل نساء العالم، وأنها سيدة نساء العالمين وفقًا للمنظور الإسلامي ولا يشاركها تلك المكانة سوى القليل من النساء مثل مريم بنت عمران على سبيل المثال مع أنهم يؤمنون أيضًا أن مريم من أفضل نساء العالمين وأتقاهن.
……علي البيضاني