فلسطين ومشروع القرارالذي فشل بمجلس الأمن وموقف بريطانيا

فلسطين ومجلس الأمن الذي يفشل مره ثانيه وثالثه ورابعه وخامسه ما دام الظلم جاري على قدم وساق وهو الفيتو الأمريكي ونحن لا نعاتبها بتاتا لأن أسرائيل هي أحدى الولايات المتحده الأمريكيه بل عتبنا على الأخوه الأعداء في الدول العربيه في مكان وبريطانيا التي أمتنعت عن التصويت وهي سبب المشكله الفلسطينيه لأن رئيس وزرائها تشرشل هو الذي سلم فلسطين فيجب على يريطانيا وبدل من غلق فمها وعليها أن تفتحها للعالم أجمع لا فقط بمجلس الأمن وعند جهينه الخبر اليقين