in

لحل أزمة المياه مع إيران وتركيا قاطعوا منتجاتهم السستاني أولًا!!

لحل أزمة المياه مع إيران وتركيا قاطعوا منتجاتهم السستاني أولًا!!
———————————————-
رعد فاخر السعيدي

كثيرة هي المناشدات والأصوات التي تعلو هذه الأيام تطلب الحل الأمثل لأزمة قطع المياه التي قامت بها الجارتين المسلمتين الشيعية إيران والسنية تركيا مناشدات الملهوف بأصوات خجولة ضعيفة نسمعها من هذا المواطن، وذاك في حين كان من المفروض، أن تناط هذه المهمة الى رجال السياسة أو رجال الدين الذين جاؤوا بهم ونقصد هنا السستاني الذي كان ولازال له باع طويل والسبّاق للمشروع السياسي الهرم
وبعد يأس المواطن البائس من غيرة ومروءة السستاني وسياسيوه، وجد نفسه أمام خيار واحد فقط أن يطالب بمقاطعة المنتجات لكلا البلدين اللذان تسببا فـي قطع المياه
وأقول يا أخي يا مواطننا الحبيب أن الحل بين يديك…
وهو ..بما أن السستاني منتج إيراني (ساخت تهران ) فالأولى رميه خارج الحدود لتنتهي الأزمة مع إيران، وتنفض يديك من هذه الغبرة التي جثمت على صدرك لسنين طوال، ويبقى الحل مع تركيا وهذا له علاقة بالحل الأول، وما أن ترمي بالسساتي خارجًا سوف تحل أزمة تركيا تلقائيًا
وعندها سنجد أنفسنا في غمرة من الخير والمياه تصل حتى غرف النوم ولا يخلصك منها حتى تأوي الى السطح.

What do you think?

0 points
Upvote Downvote

Comments

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Loading…

0

Comments

0 comments

الشاب (حكيم من أهالي النجف ) يلقن الكربلائي درسًا ويملأ فمه تراب.

اِعتدالُ وَوَسَطِيّةُ الإمامِ عليٍّ نَهْجٌ سارَعليهِ المحقّقُ الأستاذُ الصرخيُّ