لصوص التيمية الدواعش تشابهت قلوبهم بالتخفي والهروب!!!

التاريخ بكلا نوعيه القديم والحديث حكى عن اللصوص وسطوتهم وغاراتهم على البيوت وعلى القبائل فالقتل واباحة الدماء والاعراض والهروب حاضرا” عندهم فهذه الصفات متشابهة عندهم قالبا” ومضمونا” من خلال سلوكهم واثارهم فتارة في شكلهم على ان بعضهم ياتي ليلا”متخفيا” للسرقة لكي لايعرف في الظلمة قال تعالى (..ومن شر غاسق اذا وقب…) معناه :ومن شر الليل اذا دخل ، وتارة اخرى في وضح النهار ياتي متلثما” متخفيا” لكي لايعرف واللصوص من طبيعتهم يحملوا معهم سلاحا”سكينا” قديما” ورشاشا” حديثا ، وكل من يكشفه ويحس به امامه طريقان اما ان يهرب منه اذا كان الخصم شديدا” وكان يحمل ايضا” سلاح اما اذا كان الخصم بدون سلاح ضعيفا” فيضربه بسلاحه فيصيبه او يقتله لكن المجرمون اصحاب السوابق الخطرة يقتلون المقابل سواء كان ذلك الشخص صغيرا او كبير رجل او امراءة اما اذا كان العدو شديد فانهم يهربون منه كهروب الغزال اذا اتاها الذئب ،وفي التاريخ الحديث نجد التيمية الدواعش هذا واضحا”وواقعا” من خلال الشكل في تدريباتهم وحركاتهم من تسلق وفنون قتال يغشون وجوههم بلثام لكي لايعرفوا من خلال شاشات التلفاز او المواقع الالكترونية لأن اذا عرفوا صنفوا باسماءهم بالارهاب فتتم ملاحقتهم دوليا”فيقتلون الطفل والمراءة بدم بارد نعم تشابهت قلوبهم ولو رجعنا الى التاريخ القديم في عهد الدولة الايوبية وتسعفني الذاكرة ان احد علماء الدين المعاصرين شرح التاريخ القديم مستدلا” بالحقائق من اصحاب السير والتاريخ لاعلام المسلمين كأبن الاثير وابن كثير وغيرهم فقد ذكر ملوك الايوبيين وخلفائهم وائمتهم وهروبهم امام العدو (هولاكو وجنكيز خان) بقوله “:
– واما الكفار فأنهم رحلوا بعد أن استعدوا يطلبون ماوراء النهر فوصلوا الى بخارى بعد خمسة أشهر من وصول خوارزم شاه ، وحاصروها وقاتلوها ثلاثة ايام قتالا” شديدا متتابعا فلم يكن للعسكر الخوارزمي بهم قوة ففارقوا البلد عائدين الى خراسان ،(هربوا وأنهزموا لأن تدريبهم تدريب لصوص ،كما يفعل الدواعش الان)
-(التفت لقد هربوا كما هرب امامهم وخليفتهم خوارزم شاه قبلهم ،وكما مرعلينا هروب العادل الايوبي وباقي سلاطين دولتهم عند اشتداد النزال وتركوا الناس المستضعفة الى مصيرها المحتوم)
#الشور_يصنَع_أنصارًا_للمهدي
التيمية الدواعش يتدرّبون تدريب اللصوص وينهزمون إذا اشتدّ النزال !!!
https://www.youtube.com/watch?v=hreGAeDx7gY&feature=youtu.be