مؤسسة الشفقة وهيئة الإغاثة الإنسانية الدولية IHH يدشنا المرحلة الثانية من مشروع توزيع الأدوية على مرضى الفشل الكلوي وزارعي الكلى بأمانة العاصمة .

صنعاء : وهيب المقرمي

 

بهدف التخفيف من معاناة مرضى الفشل الكلوي وزارعي الكلى ، دشنت مؤسسة الشفقة لرعاية مرضى الفشل الكلوي والسرطان المرحلة الثانية من مشروع توزيع الأدوية لمرضى الفشل الكلوي بأمانة العاصمة بدعم من هيئة الإغاثة الإنسانية الدولية IHH  .

 

المشروع الذي يستهدف ألف مريض ومريضة من ساكني دار المؤسسة والمُصابين بالمرض في عدد من المستشفيات يهدف إلى دعم مرضى الفشل وزارعي الكلى والتخفيف من معاناتهم.

 

وفي تصريح صحافي اكد الأستاذ واثق القرشي رئيس مؤسسة الشفقة لرعاية مرضى الفشل الكلوي والسرطان على أهمية مواصلة الرسالة الإنسانية للمؤسسة وتقديم خدمات الدعم والرعاية الصحية والإجتماعية للمرضى.

 

وأشار إلى أنه تم اختيار المرضى بناء على عدة معايير اساسيه ووفقاً للحالات المرضية الأشد فقراً وحرجاً ، موضحاً أن التوزيع  شمل150 مريضاً من الساكنين في سكن المؤسسة ،إضافة إلى المرضى في مستشفيات الأمانة والنازحين وغيرهم ، بعد ان استهدفت المرحلة الأولى 150 من المرضى .

 

وثمن رئيس مؤسسة الشفقة دعم هيئة الإغاثة الإنسانية الدولية IHH للمؤسسة والمرضى الذين ترعاهم ، والتي شاركتهم همومهم وساهمت في التخفيف من معاناتهم ، داعياً المنظمات الدولية والمحلية إلى دعم مرضى الفشل الكلوي والسرطان وتوفير الأدوية وبخاصة في هذه الظروف الصعبة التي تعصف باليمن واليمنيين .

 

يُذكر ان مؤسسة الشفقة لرعاية مرضى الفشل الكلوي والسرطان تشهد تطوراً لافتاً على صعيد خدماتها ولم يعد دورها يقتصر على توفير السكن والدواء للمرضى الساكنين بدارها وحسب ، بل تشمل خدماتها تقديم الدواء ورعاية مرضى الفشل الكلوي والسرطان من خارج المؤسسة ومن المستشفيات الحكومية والمحافظات الأخرى .