محافظة البصرة …القشة التي قسمت ظهر البعير …

سيس العراق  ….وطمعه قتله  ….واللي يأكله العنز يطلعه الدباغ ….نهايتكم على ايدي شرفاء البصرة رجال تحملوا الصبر سنين ولاكن للصبر حدود وللحراميه والخونه والمنافقون محاكم وان لم توجد المحاكم يوجد دستور الله تعالى وهو القران وسوف اهالي البصرة الكرماء يا سيس العراق يشربوكم الماء الغير صالح للشرب مثلهم فالعين بالعين والسن بالسن والبادي اظلم لقد سرقتم خيرات العراق يا جهلاء العراق ولا يكفيكم ولا يوقف حدكم الا قصاص الله يا منبوذون ويا منافقون ونقول لاسعد العيداني لقد خيرت نفسك بين الطمع والشهره وتركت منصب البرلمان واخذت المحافظة ولم تخير نفسك ما بين الجنة والنار نصيحتنا لك الشباب البصري وصلت لحدها وبلغ السيل الزبا فاذا انت موكده اترك المنصب قبل ما ان تترك عمرك