مركز عين الإنسانية يصدر تقرير حول الانتهاكات بحق الاسرى

صنعاء – متابعات – عبدالحكيم الجنيد

نظم مركز عين الإنسانية للحقوق والتنمية اليوم بصنعاء مؤتمرا صحفيا لإطلاق تقرير حول جرائم وانتهاكات التحالف بحق الأسرى من الجيش واللجان الشعبية .

وفي المؤتمر الصحفي أوضح مستشار الرئاسة الدكتور عبد العزيز الترب أن التحالف ومسلحيه مارسوا أبشع أساليب التعذيب بحق الأسرى من الجيش واللجان الشعبية في انتهاك صارخ لكل الشرائع السماوية والاتفاقيات والمعاهدات الدولية ومواثيق الأمم المتحدة.

فيما أشار مسئول وحدة التقارير بمركز عين الإنسانية حميد الرفيق، أن الأسرى من الجيش واللجان الشعبية يتعرضون لأشد أنواع التعذيب والقتل والذبح والتنكيل والسحل من قبل قوى التحالف

ولفت إلى أن حماية الأسرى حق مصان في الشريعة الإسلامية وسائر الأديان السماوية وكذا التشريعات الدولية خاصة القانون الدولي الإنساني.

وأوضح الرفيق أن معاهدة جنيف الثالثة نصت على معايير دولية محددة لحماية الأسير بخلاف ما يحصل للأسرى المحتجزين في سجون ومعتقلات التحالف

وبين أن مركز عين الإنسانية أصدر تقرير عن أسرى الجيش واللجان الشعبية لدى دول التحالف تضمن الأحكام والقواعد الخاصة بحماية الأسرى.. مشيرا إلى أن التقرير تضمن الانتهاكات التي مورست بحق الأسرى من الجيش واللجان الشعبية.

 

ودعا التقرير الصادر عن مركز عين الأمم المتحدة ومجلس الأمن الضغط على دول التحالف ومرتزقته الالتزام باحترام قواعد وأحكام القانون الدولي الإنساني خاصة اتفاقية جنيف الثالثة .

وحث التقرير اللجنة الدولي للصليب الأحمر على تفقد أوضاع الأسرى من الجيش واللجان الشعبية في سجون دول التحالف والتدخل المباشر في الإفراج عنهم.

 

كما حث الأمم المتحدة وهيئاتها المختلفة تقديم منتهكي القانون الدولي الإنساني وحقوق الإنسان للمساءلة القانونية وعدم إفلاتهم من العقاب والمحاكمة.

تخلل المؤتمر الصحفي عرض عن انتهاكات التحالف بحق أسرى الجيش واللجان الشعبية.