مطر مطر مطر في العراق ومطر ومطر ومطر في هولندا وهل المجاري يحتاج لها شيئ

الف لعنة ولعنة عليكم يا معارضة 2003 سوف تطيرون منا الدين كما طيرتم المليارات لا نريد منكم شيئ ولاكن لو كانت عندكم عقول ماذا تعملون بهذه المليارات وتحرمون نفسكم من العشاء الطازج و50 نوع من الحور العين في الاخرة التي لا تؤمنون بها والتي طلقتوها بالثلاث 3 يوم وصولكم للكراسي وسمك النوك بين ايديكم قالوا عنكم حراميه صدقناهم وقالوا عنكم اولاد حرام صدقناهم وقالوا عنكم باسم الدين سرقتوا العراق صدقناهم وقالوا عنكم منافقون صدقناهم وقالوا عنكم دجله وجهله صدقناهم ولاكن اغبياء بهذا الشكل لا نصدق انفسنا ولا الاخرون اين البرفوسور والدكتور والماجستير والمهندس والعالم والاستاذ والكبار ماكو كبير بيكم الا الحرامي والحمار مجاري لا يريد لها غاز سائل ولا بنزين ولا بترول حجري او غيره ولا يحتاج كهرباء ولا ذره ولا نووي فقط ايدي عامله شريفه ومهاره وفكر وعندنا بالملايين مثال واحد للحراميه فقط هذه محافظة النجف شق مجاري من كل المحافظة الى بحر النجف وعنده يصبح تبادل منفعه سياحه تدر الملايين والشعب يشكر الله على نعمة المطر واما في هولندا وغيرها من الدول الاوربيه وخصوصا هولندا فكلها  فيها انهر اصطناعيه قطره واحده من المطر لم تذهب هباءا منها يجمع ثم يباع للمواطنين فلماذا تحرموا الشعب العراقي من نعمة المطر وكفران بهذه النعمه التي يتمناها الجميع