من فتاوى المحقق الأستاذ : حكم من يتلفظ كلمة الكفر بلسانه

بقلم احمد الجبوري
قال تعالى . وَمَنْ أَظْلَمُ مِمَّنِ افْتَرَى عَلَى اللَّهِ كَذِبًا أَوْ كَذَّبَ بِالْحَقِّ لَما جَاءَهُ أَلَيْسَ فِي جَهَنَّمَ مَثْوًى لِلْكَافِرِينَ .صدق الله العظيم .
الكفر نقيض الإيمان، وهذا المعنى مأخوذ من الستر والتغطية .. ويطلق الكفر على: الجحود، وهذا المعنى -أيضًا- مأخوذ من الستر والتغطية . والكافر إذا أطلق يراد به من لا يؤمن بالله، وإذا أطلق لفظ الكفر فإنه ينصرف إلى المعنى الاصطلاحي، والذي هو نقيض الإيمان بالله ورسله وشرعه، والذي تترتب عليه جميع آثار الكفر وأحكامه في الدنيا والآخرة.هنا افادنا (المحقق الاستاذ الصرخي )عندما وجه اليه هذا السؤال عن حكم الكفر بالسان .
ما هو الحكم الشرعي لمن يتلفظ بلسانه كلمة الكفر بالله سبحانه وتعالى في حالة الغضب أو المزاح أو بأي حال من الأحوال ؟ وما هو الواجب الشرعي اللازم علينا عمله عندما نسمع شخصًا يتلفظ بالكفر؟
بسمه تعالى:
أستغفر الله ربي وأتوب إليه ، لا يجوز ذلك مطلقًا وعلى كل حال ، ويجب التدرج بالأمر بالمعروف والنهي عن المنكر واستعمال جميع وسائل النصح والهداية ، ولكم الأجر والثواب والرفعة والأمان في الدنيا والآخرة إن شاء الله تعالى .
(( شذرات من فتاوى المرجع الأستاذ ))
للاطلاع على فتاوى المرجع الأستاذ ( دام ظله ) على الرابط التالي :
https://www.facebook.com/fatawaa.alsrkhy.alhasany…