نعيم عبعوب الكعبي كل أسمك فيه حرف العين عوف عب عال عبعوب

نعيم عبعوب الكعبي ما أسفا على العشا مطبكا مكشمشا قد ظفر الهر به فأكل المكشمشا ما دامت الكره الأرضيه تدور فالليل والنهار على تواصل مثل تواصل الكتل الحراميه والتبديل الحاصل في طرابيش الحيوانات والجهله والحراميه والفسقه والمجاملين والعمائم المزيفه ولحد الان العراقيون لم يعرفوا البركه بيا حبايه ونعيم عبعوب من فوق لتحت هو غلط وغرقان بالأموال المسروقه الملك العام فحصلنا على تغريده من أحمد الجلبي عضو البرلمان ورئيس اللجنه الماليه يكشف المكشوف فنقول له ولجيع شعبنا لا توجد فائده من كشفك لهذه السرقات أو الجرائم أو الخيانه أو التفجيرات أو التدمير فنقول لكم أيس كريم لا أييييسكريم مثلج فرأس السمجه رئيس الكتله هو مصيبة العراق وجماعتهم هم الكعيديه والحراميه فقدذكر أحمد الجلبي عن أبرز سماسرة أمانة بغداد وما يتمتع به من صلاحيات جعلته مليادير وهو الحرامي فراس ستار الكعبي أحد أقارب أمين بغداد عبعوب وذكر الجلبي عبر صفحتة الشخصيه في موقع التواصل الأجتماعي الفيسبوك أن فراس الكعبي موظف تابع لأمانة العاصمه يعمل بدرجة سائق خاص لمدير عام بلدية الغدير في بغداد المدعو عدنان جبار وبين أن فراس الكعبي أصبح مليادير عن طريق نسب وعمولات ومقاولات تقاضاها من مشاريع الأمانه مشيرا الى المليادير السائق فراس وهو مولع بشراء السيارات الحديثه وقد قال أحمد الجلبي أن فراس الكعبي أشترى سياره لامبور غيني باهضة الثمن في الدول الأوربيه أضافة الى السيارات النادره الأخرى التي بحوزته وهذا الثراء الفاحش الذي يتمتع به أقارب عبعوب من أعطائهم المقاولات والصفقات الممنوحه لهم