هل يوجد صراع بين النفس والروح ؟

بقلم :قيس المعاضيدي
………………………………………….
قبل الخوض في الإجابة على السؤال والذي هو عنوان المقال، كان لابد من معرفة الفرق بين النفس والروح .ذهب البعض الى تعريف النفس أنها تختلف عن الروح وهو من باب الرأي الخاص . ولكن المتحصل وحسب الدليل القرآني والحديث النبوي الشريف ،أن النفس هي نفسها الروح .واليك ما يؤيد ذلك :
قال العلي القدير: (وإذ أخذ ربك من بني آدم من ظهورهم ذريتهم وأشهدهم على أنفسهم ألست بربكم قالوا بلى شهدنا أن تقولوا يوم القيامة إنا كنا عن ذلك غافلين )الأعراف (172).
وعندما خلق الله سبحانه وتعالى النفس خلق لها الروح لتقوم بواجباتها وديمومة حياتها . وما من نفس إلا ولها ما تعيشه من فرح وحزن وكل ذلك يرتسم على المظهر الخارجي للجسد‘ قال تعالى : ? وَالشَّمْسِ وَضُحَاهَا*وَالْقَمَرِ إِذَا تَلَاهَا*وَالنَّهَارِ إِذَا جَلَّاهَا*وَاللَّيْلِ إِذَا يَغْشَاهَا*وَالسَّمَاءِ وَمَا بَنَاهَا*وَالْأَرْضِ وَمَا طَحَاهَا*وَنَفْسٍ وَمَا سَوَّاهَا*فَأَلْهَمَهَا فُجُورَهَا وَتَقْوَاهَا*قَدْ أَفْلَحَ مَنْ زَكَّاهَا*وَقَدْ خَابَ مَنْ دَسَّاهَا?[ سورة الشمس الآيات :1-10].
وفي هذا المقام نذكر قول للأستاذ المحقق السيد الصرخي :
(إن الصراع القائم بين الروح والنفس بين قوى الخير والشر ،اي بين الفجور والتقوى ،صراع يخضع له الجسد أيضا ويتأثر بنتائجه للارتباط الوثيق بين الروح والجسد وكذا الكلام فيما إذا كان الجسد يعيش صراعًا من مرض معين فان هذا الصراع ينعكس على الروح ) انتهى كلام المحقق الصرخي .
فالنفس ذلك المخلوق لا تستطيع العيش إن لم يوجد فيها روح .وهما شيئان لا ينفكان عن بعضها .فيا أيها الإنسان عليك نفسك احمها على طاعة الخالق جل وعلا في ذلك شكر لنعمته بالامتثال لأوامره ونواهيه ،وإن تحقق ذلك أصبحت النفس في عليين
https://d.top4top.net/p_7319w9ly1.jpg