وزراء خارجية العرب خلال اجتماعهم في السعوديه الخميس 12 04 2018 تمهيدا للقمه العبريه

وجهت السعوديه المتطبعه مع الكيان الصهيوني الجمعه 13 04 2018 رسالة لمجلس الأمن طالبت فيها بتحميل ايران مسؤولية هجمات الحوثيون الشجعان الصاروخيه على أراضيها وأكدت السعوديه ان عجز مجلس الأمن عن التحرك منح الضوء الأخضر لايران والحوثيون الأبطال يأتي في ظل دخول الحرب في اليمن المسلم الشقيق مرحلة جديدة من التصعيد العسكري مع اطلاق الحوثيون الصواريخ البالستيه بكثافه صوب السعودية بعد اكثر من 3 سنوات من الحرب وكثف الحوثيويون واللجان الشعبيه اليمنيه في الاسابيع الاخيره من توجيه الصواريخ نحو الاراضي السعودية وقد أعلن الدفاع الجوي السعودي مرارا اعتراضه لصواريخ بالستيه وتدميرها في سماء الرياض وعدة مناطق اخرى بالسعودية كما اكد الحوثيون في الايام السابقه استهدافهم مقر وزارة الدفاع السعودية في الرياض وأهداف اخرى في العاصمة الرياض بصواريخ بالستيه من طراز ,,,, بركان 2 اتش ,,,,,من المهم الاشاره أن وزراء الخارجية العرب اجتمعوا في الرياض الخميس  12  04  2018 تمهيدا للقمه العربيه المقررة في الظهران السعودية الاحد المقبل وجددوا خلال اجتماعهم التنديد بما اعتبروه تدخلا ايرانيا في شؤون دول عربيه اشارة الى سوريا واليمن حيث تتهم دول عربيه طهران بالتدخل في ازمتي البلدين المذكورين وتحريكهما وهنا نقول للجرب وزراء الخارجيه ايران ساعدت الشعب العربي المسلم اليمن بصواريخ لكي يدافع عن نفسه من قبل السعوديه الصهيونيه ومرتزقتها من اكثر من 3 سنوات دمرت اليمن بنيته التحتيه تماما مع قتل الالاف من الاطفال والنساء والرجال وتفشي الامراض وغيرها هذا لم يندد ضميركم ولا يصحى الا بكم صاروخ على رؤوس الصهاينه ال سعود الهمج الرعاع ولم تعتبروا دمار اليمن من قبل ال سعود تنديدا وتدخلا بالشؤون اليمنيه الداخليه وهل الاسلحه الامريكيه المحرمه والاوربيه لا تعبروه تدخلا لانكم عملاء وخونه جرب لا عرب