15 سنة سلب ونهب .. ومقتدى عينه على الزبالة !!

15 سنة سلب ونهب .. ومقتدى عينه على الزبالة !!

كاظم البغدادي

المشكلة في العراق هي بالشعب لأنه بيده دمر بلده, وذلك لبيع ثقته العمياء بمجموعة منافقة ادعت الإسلام والانتساب له وأخذت طريق الخداع والمكر منهجًا وطريقًا تتعكز عليه في كل أزمة تواجههم, ولو سألت أبسط عراقي سيقول لك إن السياسيين ومراجع الدين المتصدين ومن إدعى القيادة والإصلاح هم السبب وهذا متعارف عليه حتى الأطفال يعرفون أن النظام اليوم فاشل وفشله بسبب قادته الخونة المنافقين .

وعلى سبيل المثال لا الحصر نأتي على مقتدى عراب الحكومات وحاميها من الانهيار وفي أكثر من موقف كان وقوفه مع الفاسدين ولم يجنِ العراق منه غير التدليس والانتفاع الشخصي حتى عندما خرج في تظاهرات وركب الموج قبل وادعى الإصلاح, كان لغايات قد حققها ونجح, ومنها مثلًا تمييع التظاهرات والقضاء عليها, وتجييرها لشخصه ومنافعه الانتخابية, والآن الكذب والنفاق واضح في التظاهرات الأخيرة دفن رأسه بالتراب كالنعامة.

وما نريد أن نصل إليه هي الدعوات الأخيرة التي فتحتها الأحزاب والكتل بخصوص تشكيل الحكومة على ضوء خطبة المرجعية المنقذ الأول لهم والتي جعلتهم يتكلمون بعدما أخرسهم الشعب وأحرق أحزابهم , طل علينا مقتدى بشروط أو نقاط الـ (71) , لا نعلم عن أي حكومة تتكلم يامقتدى وتريد تشكيلها هل مثل الحكومات السابقة التي دعمتها ومكنتها , وسرقتم ماسرقتم فيها , هل نسيت أو تناسيت كلامك على الإعلام أنك وجميع من حكم العراق طيلة السنوات المنصرمة أنكم فاشلون والإسلاميون بالخصوص ؟؟! إذا كنت فاشل وتعترف بفشلك, وإذا كنت فاشل ومجرب كيف تريد أن نقنع الناس أنك ستشكل حكومة صالحة ؟؟!وهل تريد أن ننتظر بعد أربع سنوات تسرقون وتكونون امبراطوريات ومليشيات تقتل وتسرق كما سرقتم مطار النجف .

وأخيرًا أقول على الشعب الانتباه للمواقف بالخصوص هذه الأيام وتمييزها ومعرفة من كان السبب في تشكيل الحكومات السابقة ومن اليوم يريد إعادة الكرة مرة أخرى , تابعوا تحركات مقتدى والسيستاني وميزوا ستعرفون أنهم أصل البلاء والدمار وتوريط الشعب .