in

مديرية السخنة بالحديدة تحتضن مراسم إفتتاح منتجع الأحلام السياحي

بالتزامن مع ذكرى المولد النبوي الشريف: 

مديرية السخنة بمحافظة الحديدة تحتضن مراسم إفتتاح منتجع الأحلام السياحي 

الحديدة: خاص 

إحتضنت مديرية السخنة بمحافظة الحديدة، أمس الأول الأحد، مراسم إفتتاح منتجع الأحلام السياحي، كمنشأة سياحية نموذجية ومنظمة، والتي روعي فيها التصميم الجيد وتوفر المرافق، لتكون مؤهلة لتلبية إحتياجات زبائنها، وذلك بالتزامن مع حلول ذكرى المولد النبوي الشريف -على صاحبه وآله أفضل الصلاة وأتم التسليم- ووسط حضور عدد من الشخصيات الإجتماعية.

 ولاقت مراسم إفتتاح منتجع الأحلام السياحي -الواقع في مديرية السخنة بمحافظة الحديدة- حضور لافت من مختلف فئات وشرائح المجتمع التي حرصت على حضور إفتتاح المنتجع الذي يقدم سلسلة من الخدمات السياحية، محترماً المعايير والشروط القانونية، ويوّفر خدماته بترسانة من العمّال من ذوي الخبرة في الميدان، وبتقنيات منظمة في العمل، وبأثمنة منافسة للسوق. 

وخلال تدشين المنتجع -بحضور وكيل محافظة ريمة محمد مراد، ومدير عام مكتب التربية بريمة حميد التوعري- أكد محمد حسين عقاري مدير عام مديرية السخنة: إن إفتتاح مثل هذه المنشآت، يأتي ضمن الأنشطة الخدمية والإستثمارية الجاذبة التي يستوعبها السوق المحلي ويرحب بها، مؤملاً أن يكون لها أثر طيب في الإقتصاد الوطني. 

ورحب عقاري بأية إستثمارات وطنية، لما لها من دور في توفير فرص عمل للعاطلين، خصوصاً عندما ترتبط هذه الإستثمارات، بتدريب العمالة قبل مباشرة العمل، وبما يتوافق مع متطلبات الخدمات التي تقدم، ومستوى الخدمات التي ينبغي أن تكون عليه. 

وفي كلمته التي ألقاها عقب قيامه مع كبار الضيوف بقص الشريط إيذاناً بإفتتاح المنتجع، أعرب رجل الأعمال عبدالله أحمد المحبشي -المالك- عن سعادته الكبيرة بإفتتاح المنتجع الذي حصل مؤخراً على ترخيص مزاولة كافة أنشطته السياحية، مؤكداً: إلتزام الإدارة بتوفير كافة متطلبات الزبائن، وسعيها لتعزيز ثقتهم. 

وأوضح المحبشي -في تصريح صحفي أدلى به لوسائل الإعلام-: إنه تم إعداد وتصميم المنتجع وفق أرقى المستويات، وإختيار أفضل العناصر المؤهلة للعمل فيه، من ذوي المهارات والقدرات الشخصية المتميزة، حيث تم إلحاقهم ببرامج تدريبة مكثفة في أعمال الطهي والسياحة والفندقة ومهارات التواصل مع العملاء، وبما يسمح بتقديم الخدمة بالسرعة والجودة المطلوبة، مشيراً إلى تعيين العدد المناسب من العمالة المؤهلة لضمان أداء الخدمة بمستوى متميز. 

وأشار إلى أن إنشاء هذا المشروع، يأتي تلبية للحاجة الماسة لزوار مدينة السخنة الذين يعتادون الوفود إلى الحمام للأغراض العلاجية وغيرها، لا سيّما في ظل إنعدام مثل هذه المشاريع، مؤكداً: لقد حاولنا توفير الخدمات على أرقى المستويات ومنها الخدمات الأمنية حيث وكاميرات المراقبة موزعة على أرجاء المنتجع حرصاً على الجانب الأمني عامة وأمن الزائرين والمنتجع خاصة. 

وتابع قائلاً: كما يأتي الإفتتاح، تنفيذاً لشعار الرئيس الشهيد المجاهد صالح علي الصماد (يد تحمي ويد تبني)، مضيفاً: ومن هنا ننطلق ونؤكد أننا على هذا الدرب ماضون في طريق التنمية رغم الظروف الصعبة والحصار المطبق على بلادنا. 

وأضاف: إن الإعداد الجيد الذي سبق بدء مزاولة المنتجع لنشاطه، يؤهله للحصول على ثقة الزبائن، ويمكنه من الإستحواذ على حصة سوقية جيدة إن شاء الله، لافتاً إلى حرصه الشديد بأن يبدأ المنتجع نشاطه بقدرات كبيرة، وأن يتمتع بالقوة والإنتشار، ويدار بأسلوب مهني، في إطار من الإلتزام بالأنظمة واللوائح والإشتراطات، ليمثل إضافة فاعلة تقوم بدورها في تلبية إحتياجات الزبائن، وتشارك في الدفع بعجلة التنمية ودعم الإقتصاد الوطني نحو الأمام. 

وإستعرض المحبشي جزء من الخدمات التي يقدمّها المنتجع، والتي يأتي على رأسها الشقق والأجنحة الخاصة، بالإضافة إلى المطعم والمسبح والجامع وغيرها من الأقسام الأخرى. 

جديراً بالذكر، أن إفتتاح منتجع الأحلام السياحي، أثار إعجاب رواده، ليس فقط بجودة خدماته السياحية وطعامه المتنوع والرائع، ولكن أيضاً بهندسته المعمارية الفريدة، وجمال تصميمه الداخلي والخارجي الأخاذ، وإحتواءه على الكثير من المناظر الجمالية واللمسات الإبداعية التي أضفت مزيداً من الألق على المنتجع.

ما رأيك ؟

1 نقطة
Upvote Downvote

Comments

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Loading…

0

Comments

0 comments

على من نطلق النار ؟

من هو ملكوت السماوات المبشر به في الكتب السماوية